واردات تأملات اسم الله الرقيب

 راقب تشاهد 

بعد أن كتبنا كل من دخل قلوبنا او حتي تخيلنا ورجعنا بالذكريات شاهدنا اولا أنفسنا من بعيد والمشاهده للنفس تجعلك تري الله كلما تعرفت علي نفسك اقتربت من ربك 

غاية المريد ان يشاهد ربة والمشاهده للنفس تجعلك تعبد الله وكأنك تراه إذا ما يحول بيني وبين ربي نفسي كلنا شاهدها علي حقيقتها كوشف لي جزء من جلال الله 

 ستشعر ان كل الفات ده من أسم الله الرقيب

                 ليس فقط بمعني انه كان يراني وان اعصاه لا

 ولكن لانة رئاني وسترني

              رئاني ويحفظني 

رئاني وانزل عليا ستره الجميل

                   ومش بس كده جعل الناس يحبوني وكأني لم أفعل شئ

 رئاني وراقبني بدقة في الباطن والظاهر وتحلم علي واكرمني

 رئيت ان أسماء ربي جائت وحده وحده مع أسم الله الرقيب 

         يراقب ويعفوا

 يراقب ويستر

 يراقب ويحلم

           يراقب ويرحم يراقب ويكرم يراقب ويودك بحب

 ليس له مثيل حنانة الام ليست شئ بجوار محبة الله لي

 فكيف لا أحبك ياربي كيف اهرع لغيرك وأريد أن يحن علي غيرك ويهتم بي غيرك كيف أشعر اصلا اني في حاجة للبشر

 كيف أكون في معية الرقيب الرحيم واتركك واذهب لبشر ليحن علي 

واحتاج ان يسئل علي ويطمئن علي

 كلها أشارات لظلام في قلبي ويظل الأمل ليذهب بالتأمل

ليس الأمل الجميل الذي يثير في العمل والنشاط لا

 ولكن الأمل الكذاب طول الأمل الذي يفسد العمل

 كلما كان أملي في بشر أن يمدني باي شئ سواء مال او اهتمام او حب او رعاية

                 كلها وعود كاذبة غبية تدل علي خراب في قلبي 

فاتقوا الله وانظروا بعيون قلوبكم لربكم الذي خلقكم 

فهو يهديني والذي هو يطعمني ويسقيني والذي اطمع ان يغفر لي خطيئتي يوم الدين

الرقيب يشعل في قلوبنا الإحسان اي الإحسان للبشر وليس حب البشر

 لان الإحسان إليهم يؤهلني لمراتب الحب الإلهي

 إن الله يحب المحسنين فاجعل علاقتك بالبشر عملية فهم جائو في حياتك لا لتندمج معهم وتحبهم الحب الذي يذهب مراقبة الرب لا الإحسان إليهم الذي يحولهم لرصيد لك في اخرتك ولا يكون الإحسان للبشر في مكانه الا إذ أحسنت لرب البشر 

والإحسان في العبادة هو أن اعبده وانا أراه كما قال حبيبي اعبد الله وكأنك تراه 

سيدنا جبريل علمنا حينما سئلة الحبيب ما الإحسان قال ان تعبد الله وكأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنة يراك اي في حال تشعر ان الله يراك يراقبك ينظر ليس فقط لعملك بل ينظر لقلبك لذا تراه ينذرك وانتا في غفلة يرسل لك إنذار تلو إنذار لانه يعلم خواطرك ولكننا في غفلة حتي انه يظل ينذرنا بعد وقوعنا في المحظور ونحن في غفلة وحتي بعد أن يعاقبنا بمن أحببناه من دون الله بدل ان نلوم أنفسنا اننا غفلنا عن انذارت الرب لنا لا 

نلوم من أحببناهم ونتهمهم بالخيانة والقسوة للأسف مادمنا نلوم في البشر علي ماحدث لنا سنظل في نفس الحفرة 

ولن نقوم منها ولو عبدت الله الف سنة 

الله يريد قلبك وحينما تسلمه له تماما هنا فقط لن ولم تلوم الا نفسك في كل حال  

 نردد اليوم أسم الله الرقيب الف مرة وستشعر بخشوع ليس له مثيل جربها ولا يقول لي أحد لماذا العدد قلنا العدد بيجيب المدد اي تكرار الاسم بتحاول تخشع مستحيل مش هيطلع من آلاف دول حتي عشرة يخرجوا من صميم القلب 

ويطمن القلب بكثرة الذكر فاروا الله من أنفسكم خيرا وإذ منا الله عليك بالاكتمال بأسمه الرقيب وكأنك اكتملت بجميع أسمائة فهو أسم جامع مانع من كل سوء

اللهم مراقبتك التي تجعل قلوبنا تقشعر من كلامك ليصدق فينا قولك ياربي جلود تقشعر من ذكرك ياربي حبا وشوقا وقربا ياقريب قربنا اليك اللهم بجاه حبيبك صل علي حبيبك وأصلح لي قلبي كله اخرج منه ران اظلمة ران اذهب حلاوة القرب منك 

تعليقات

  1. اللهم مراقبتك التي تجعل قلوبنا تقشعر من كلامك ليصدق فينا قولك ياربي جلود تقشعر من ذكرك ياربي حبا وشوقا وقربا ياقريب قربنا اليك اللهم بجاه حبيبك صل علي حبيبك وأصلح لي قلبي كله اخرج منه ران اظلمة ران اذهب حلاوة القرب منك

    ردحذف
  2. اللهم مراقبتك التي تجعل قلوبنا تقشعر من كلامك ليصدق فينا قولك ياربي جلود تقشعر من ذكرك ياربي حبا وشوقا وقربا ياقريب قربنا اليك اللهم بجاه حبيبك صل علي حبيبك وأصلح لي قلبي كله اخرج منه ران اظلمة ران اذهب حلاوة القرب منك

    ردحذف
  3. اللهم بجاه حبيبك صل علي حبيبك وأصلح لي قلبي كله اخرج منه ران اظلمة ران اذهب حلاوة القرب منك

    ردحذف

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة