أعلان الهيدر

السبت، 19 يونيو 2021

الرئيسية الحكمة ١٤ من حكم ابن عطاء الله

الحكمة ١٤ من حكم ابن عطاء الله

 الحكمة الرابعة عشر : « الكون كله ظلمة ، وإنّما أناره ظهوره الحق فيه ، فمن رأى الكون ولم يشهده فيه ، أو عنده ، أو قبله ، أو بعده – فقد أعوز وجود الأنوار وحجبت عنه شموس المعارف بسحب الآثار »


أي أن الكون بالنظر إلى ذاته كله ظلمة لأنه لا وجود له بذاته وإنما أناره الله
تعالى فيه أي ظهور إيجاد وتعريف لا ظهور حلول وتكييف 
                                 بمعنى أنه تجلّى عليه بذاته وقال له كن
                                                                                      فكان 
وهو قادر على إعدامه في الحال  
                        من الناس من حجبه الكون 
 أي المكونات عن المكون  فلم يشهده سبحانه أي فلم يشاهد تأثيره فيه وهو
الذي قد أعوزه أي فاته وجود الأنوار فصار محتاجا لها لفقدها عنده وحجبت أي غابت عنه شموس المعارف 
 أي المعارف التي هي كالشموس في إظهار الأشياء والكشف عن حقائقها 
 بمعنى
المكونات الشبيهة بالسُحُب قد منعت عنه المعارف الشبيهة بالشموس الكاشفة عنه الحقائق
الموصلة إلى حضرة القدوس ومن الناس من لم يحجبه الكون عن المكون سبحانه وتعالى بل
شهده فيه بتأثيره وعنده بحفظه وتدبيره وهؤلاء الذين يشهدون الأثر والمؤثر معا .
يرون المنعم لا النعمة يعيشون مع المنعم وكل شئ في الكون يعلمون علم اليقين انه اية من رب الاكوان فلا يغترون بالفاني يقظة قلوبهم تنير طريقهم ويرون ان لكل شئ اية تدل علي وجود الرب 

كيف اعرف اني في يقظة؟
  فمن رأى الكون ولم يشهده فيه ، أو عنده ، أو قبله ، أو بعده
نفهم من ذلك ان الاخلاص وتوجيه وجهة قلبك مش بس في بداية اي عمل لا بل قبل واثناء وبعده اي يري نور الله في كل لحظة 
يري ربه في كل شئ وعلي العكس إن رئ البشر والاكوان كلها منفصلة عن حكمة الله في كل شئ سواء فرح او حزن او مكر او نعمة لايفرق بين اي منهم 
فهو يبحث عن حكمة مختبئة في طي اي شئ
من يعيش ليبحث عن حكمة كل شئ فهو مستيقظ
والعكس من يندمج ويعيش اللحظة بيغرق والرمال المتحركة بتسحبو. نستدرجهم من حيث لايعلمون

وهؤلاء يتم استدراجهم بقدر مكرهم في هدوء تام بقدر اندماجة في الفتن وشربه لهوي نفسه يسحب بحتي
                 اتتذكرون حتي؟؟!!
دكتوراه في حتي بقدر جمالها في الحديث القدسي ولايزال عبدي يتقرب اليا حتي احبه وقلنا سعتها ان حتي بتاخد وقت كبير جدا وشروطها الاستمرارية علي وضع وحال معين فترة من الزمن حتي يكتب عند الله إما صديقا او كذابا
يكتب دي تعني الختم يعني ان ربنا ادالو من الفرص بما فيه الكفاية حتي وصل للختم النهائي فيكذب وهو لا يدري انه يكذب بيصدق نفسه من كثرة الكذب اصبح هو نفسه مصدق نفسه
                رعب
وعلي العكس  في حتي الحب
              الاستمراية علي العبادات وكثرتها بنية ان يري ربة صباحا ومسائا ويترعب من قوله كلا بل ران علي قلوبهم ما كانو يكسبون كلا انهم عن ربهم يومئذا لمحجبون فاكثر ما يرعب هذا القلب الحجب
خوفه نقذوا من الاستهتار بحضرة وعظمة ربه فكان همه ليس الزواج ولا الاولاد ولا المال اصبح همه شئ واحد تجمعت همومة في هم واحد وهو رؤية الرب والخوف من الحجاب عن الرب
اللهم ازل حجاب القلوب وانرها بنور الحضرة وارزقنا حضورا في ذكرنا وصلاتنا وسجودنا
وانظر لقوبنا بنظرة الرضا التي لا سخط بعدها ياربي بجاه الحبيب المحبوب املئ قلوبنا حبا وشوقا له وازل عنها كل ما يحجبنا عن مشاهدة انوار الحضرة ياارحم الراحمين




هناك 13 تعليقًا:

  1. اللهم ازل حجاب القلوب وانرها بنور الحضرة وارزقنا حضورا في ذكرنا وصلاتنا وسجودنا
    وانظر لقوبنا بنظرة الرضا التي لا سخط بعدها ياربي بجاه الحبيب المحبوب املئ قلوبنا حبا وشوقا له وازل عنها كل ما يحجبنا عن مشاهدة انوار الحضرة ياارحم الراحمين

    ردحذف
  2. السلام عليكم ممكن اسال سؤال

    ردحذف
  3. وعليكم السلام ورحمة الله اتفضلب

    ردحذف
  4. عايزة اعرف يعني ايه الكون كله ظلمه واعرف ازاي أن قلبي عليه ران

    ردحذف
  5. الله نور السموات والارض
    اي انه الكون يستضاء به سبحانة هو النور

    ردحذف
  6. الكون كله ظلمة بها معني باطني وظاهري ماقلته الظاهري

    ردحذف
  7. وازاي أشيل الحجاب عن قلبي

    ردحذف
  8. التي لا سخط بعدها ياربي بجاه الحبيب المحبوب املئ قلوبنا حبا وشوقا له وازل عنها كل ما يحجبنا عن مشاهدة انوار الحضرة ياارحم الراحمين مامعني سخط هنا

    ردحذف
  9. المعني الباطني هو القلب قلوبنا. بمثابة الكون كله هو الملك وفيه ارض المعركة وهو محل نظر الرب
    لذا جعل الشيطان خرطومة عليه اذا الحرب صعبه وهو يلعب علينا بكثرة المؤثرات العاطفية يستغل ما ما رزقنا الله به ليحوله من نعمة الي نقمة فبدل ان نعيش مع المنعم سبحانه يشوش علينا الرؤية. يجعلنا نندمج ونعيش مع النعمة فيبدء العقاب من هنا لكي يقظنا من غفلتنا

    ردحذف
  10. اعرف منين اني في عقاب وغفله

    ردحذف
  11. بكثرة الذكر كل متملئ قلبك اكتر يقل الهوي منه
    كاكوب وهو فارغ مليئ بالهواء وكل ماتصب فيه ماء تقل فيه نسبه الهواء مقدار ماتملئ من ماء وهكذا القلب كل ما مملئتة ذمرا وشكرا من القلب بتركيز في خلوة ولو نص ساعة في ٢٤ ساعه تصل الي حتي احبه وحتي بتاخد وقتها فالزمي الصبر حتي تصلي لحتي احبه

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.