أعلان الهيدر

الجمعة، 6 نوفمبر 2020

الرئيسية التمرين 25 أسم الله الْعَظِيمُ

التمرين 25 أسم الله الْعَظِيمُ

  الْعَظِيمُ

 هو العظيم في كل شئ

عظيم في ذاته وأسمائه وصفاته

 عظيم في رحمته

 عظيم في قدرته

 عظيم في حكمته

 عظيم في جبروته وكبريائه

 عظيم في هبته وعطائه

عظيم في خبرته ولطفه

 عظيم في بره وإحسانه

 عظيم في عزته وعدله وحمده

                                          فهو العظيم المطلق فلا أحد يساويه ولاعظيم يدانيه


آية الكرسي :Ra bracket.png اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ Aya-255.png La bracket.png

 ﴿عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ﴾ 
                                                  ﴿اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ﴾
وقوله ﴿فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ﴾ 

                                  «أن النبي Mohamed peace be upon him.svg قال: كَلِمَتَانِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ»
                                        «عن النبيِّ Mohamed peace be upon him.svg أنه كان إذا دخل المسجدَ قال أعوذُ باللهِ العظيمِ ، وبوجهِهِ الكريمِ ، وبسلطانِهِ القديمِ ، من الشيطانِ الرجيمِ . قال : فإذا قال ذلك ، قال الشيطانُ : حُفِظَ مِنِّي سائرَ اليومِ»

ان حبيب اللهِ صلى الله عليه وسلم كان يقولُ عند الكربِ :لا إله إلا الله العظيمُ الحليم لا إله إلا الله ربُّ العرشِ العظيمُ، لا إله إلا اللهُ ربُّ السماواتِ وربُّ الأرضِ وربُّ العرشِ الكريمُالعظيم (أسماء الله الحسنى)

حبيبي Mohamed peace be upon him.svg قال فيما يرويه عن ربه تبارك وتعالى أنه قال:

الكبرياء ردائي، والعظمة إزاري، فمن نازعني في واحد منهما قصمته، ثم قذفته في النار 
                                   «العظمة صفة من صفات الله لا يقوم لها خلق
 والله تعالى خلق بين الخلق عظمة يعظم بها بعضهم بعضًا
                                              فمن الناس من يعظم لمال، ومنهم من يعظم لفضل
                                                                             ومنهم من يعظم لعلم،ومنهم من يعظم لسلطان
 أما الله عز وجل فيعظم في الأحوال كلها
                                 العظيم معناه الذي جاوز قدره عز وجل حدود العقول فلا تدركه الأبصار
 ولا تدركه العقول حتى لا تتصور الإحاطة به 

عندما ننوي تأمل هذا الاسم العظيم لا اردي كيف ابدء من هيبتة علي قلبي استشعر انه كما يقول المحبين لبعضهم البعض من كثرة ما ملئ الحب القلب لا اجد كلام يعبر عما بداخل قلبي لك
فعلا لا اجد كلامات تعبر عن عظمة وجلال هذا الاسم غير ان له ترمومتر في احوالنا نستطيع ان نعرف بها اذا كنا نلنا نصيب منه ام لا؟
وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ
اعني انه من وجد في حاله انه يعظم شعائر الله اي يتحسس مواضع رضا ربه مهما كان يعصي ربه تجده حينما يمر في مكان به معاصي يحدث نفسة ويقول لها لا اجري من هنا بسرعة الله غاضب الان اذ يمكن ان ينزل سخطة عليهم فتكون اول الذين يتأذون 
واذا جاء رمضان تجده فرح به ومبتهج ينتظر نفحات ربه ليتعرض لها واذا جائت الجمعة يفرح ويقول انها الجمعة الجامعه لكل شتات نفسي فياربي اجمعني بك ولم شتاتي في احضانك ياربي اجمعني بك في سجدة قلب لا اقوم منها ابدا واذا اذن للصلاة تجده يهفو قلبة لها ويحب ان يقف بين يد ربه ولو كان علي ظهره جبل احد من المعاصي ولكن تجد قلبة معظم له 
فحال التعظيم اظنة حالة قلبية لا يطلع عليها الا الله العظيم
                 ولكن تختلف حالات التعظيم بقدر تعظيمك لله فما من احد الا ويعظم الله شاء ام ابي ولكن بقدر تعظيمك لربك فيما ذكرتة يظهر لك حالك في نومك واستيقاظك
النوم هو الموتة الصغري فحينما تنام علي ذكر الله اذا انتا ممن يعظم شعائر الله وحينما تستيقظ كذلك وحينما تجد نفسك تنام والموبيل في يدك وتستيقظ واول شئ تفتحه اعلم انك علي خطر عظيم
وحينما تصل الي نداء الله العظيم ويسمعك وما قدرو الله حق قدرة

                                                              اعلم انها رسالات ربانية لبعبادة كي يستيقظو من غفلاتهم
فما ندري ايما اجلنا سيأتي اولا الان الشباب هم من يموتون اكثر فلا تغتر بشبابك
ومن يعظم الله يعظمة الله
اي حينما تجد استفزاز عاطفي وانتهاك لحرمات الله في النت او الشارع وتسكت فانت مخذول خذلت دين ربك فسيخذلك ربك ويحقر من شأنك والعكس حينما تجد في جسدك نخوة الرجولة انك لاتقبل ان تعرض الفواحش في العامة النت او غيرو وتجد نفسك لا تسكت وتتكلم وتنصح او تنهي عن منكر فأنت علي طريق التعظيم فانتظر الاجازة من ربك بأن يمنحك قدرك عنده 

به فابدء
احذر ان تكون انت هذا البادي واحذر ان تسكت علي الفسوق كنت اتسائل ما منعني الفاسق واية الفرق بينه وبين العاصي فسمعتها من الامام الشعراوي ان العاصي بين وبين ربه يخاف ان يطلع البشر علي معصيتة اما الفاسق من نشر معثيتة ويحب ان يطلع عليها الخلق فلينتظر عقابة من الخالق ومن يسكت عليه سيكون اول من يبدء الله به ويعاقبة فقد سمعت حبيبي يقولها والله لاتأمرن بالمعروف ولتنهون عن المنكر او ليوشكن الله ان يقع عليكم عذابة ثم تدعونة فلا يستجيب لكم 
فتمرين اليوم عمل
تعظيم لحرمات ربك لا تسكت علي من يعصي ربك في المللأ عظة وان لم يتعظ احذرة وحذر الناس منه وكن دائما مرعوب في به فأبدء فأنة لم يتمعر وجهه لي
فليكن وجههك احمر غيرة علي حرمات الله فلتمعر وجههك غيرة علي حرمات ربك ولا تسكت عن الحق فالساكت عن الحق شيطان اخرس
اللهم ياعظيم ياعظيم ياعظيم عظم قدرك في قلوبنا والهب الغيرة علي دينك فيه وازل منه كل ما هو سواك نظرة ياعظيم لقوبنا لتعظمك وتقدرك حق قدرك فأنها بين يديك الشرفتين تقلبها كيف تشاء فلا تاخدنا اليك إلا وقد ازلت تخاذل قلوبنا عن الحق ياحق يامين ياعظيم ياكريم ياربي ايقظ الامة احي الامة لتغار علي حرماتك ياربي فقد ابتلينا بالغيره علي من ليس له زمة من البشر وهما بأننا نحبهم فلا تجعل في قلوبنا غيرة الا علي محارمك ياربي

هناك تعليقان (2):

  1. الله انا بقيت اشوف اسماء الله الحسني بمنظور تاني خالص وكأن كل مقال بقرأو بيملس حته من قلبي يارب كملني باسماءك واحعلني مفتاحا للخير

    ردحذف
  2. اللهم ياعظيم ياعظيم ياعظيم عظم قدرك في قلوبنا والهب الغيرة علي دينك فيه وازل منه كل ما هو سواك نظرة ياعظيم لقوبنا لتعظمك وتقدرك حق قدرك فأنها بين يديك الشرفتين تقلبها كيف تشاء فلا تاخدنا اليك إلا وقد ازلت تخاذل قلوبنا عن الحق ياحق يامين ياعظيم ياكريم ياربي ايقظ الامة احي الامة لتغار علي حرماتك ياربي فقد ابتلينا بالغيره علي من ليس له زمة من البشر وهما بأننا نحبهم فلا تجعل في قلوبنا غيرة الا علي محارمك ياربي

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.