أعلان الهيدر

الأحد، 28 مارس 2021

الرئيسية التمرين ٦٧ تأمل أسم الله الجامع

التمرين ٦٧ تأمل أسم الله الجامع


سمي يوم القيامة بيوم الجمع
لأن الله يجمع فيه بين القوي الظالم والمستضعف المظلوم ويجمع بينهم ليقتص من الظالم ويحاسبه علي ظلمه كما يجمع بين الشخص المتواضع والمتكبر ويجمع الله فيه أيضا كل نبي مع أمته ليكون شهيدا عليهم

يجمع الكمالات كلَّها هذا مستحيل
               لكنَّ الله جمع الكمالات كلَّها
أجل جمع كل ذلك أسماؤه كلُّها حُسنى

﴿وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ )

الجمع واسع جدا 
﴿وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آَيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذاً مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعاً
– الجامع هو الذي يجمع أجزاء الخلق بعد تفرُّقها عند الحشر والنشر للحساب والجزاءأو يجمع الخلق في موقف القيامة

– وقال بعض الأئمَّة ومنهم الإمام الرازي في تعريف الجامع أنه هو الذي يجمع قلوب أوليائه إلى شهود عظمته ويصونهم عن ملاحظة الأغيار برحمته

اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثاً
وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعاً
قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَهُوَ الْفَتَّاحُ الْعَلِيمُ

كيف اكتمل بأسمه الجامع

أن تجمع بين الآداب الظاهرة في الجوارح وبين الحقائق الباطنة في القلوب فمن كمُلت معرفته وحسُنت سيرته فهو الجامع

لذلك قيل: الكامل من لا يُطفأ نورُ معرفته

  والجامع من جمع بين البصر والبصيرة

وليس هذا بالامر السهل اكيد يتطلب عمر توقيت زمني حتي تصل لحتي

         فكل حتي تلزم لها حتي

حينما قال ربي حتي احبة في حديثه القدسي اي بعد توقيت من الزمن وامتحانات صدق كثيرة حتي تصل لحتي احبه وتلتزم وتعي معني الالتزام  الحقيقي

ولا ينزال اي استمرار علي عمل صادق ليس العبرة بالبدايات بل بالنهايات كلنا نبدء بدايات جيده ولكز من يستنر للنهايات هو الذي يصل لحتي احبه 

 من جمع بين الحقِّ وأهله والدنيا والآخرة والحقيقة والشريعة هذا مما ينبغي أن نفعله إقتداءً باسم الجامع

تمرين اليوم

سنكرر كما تعودنا الوضوء بنية هو سر سعادة الداريين اليوم النية ان يجمع الله بيننا وبين من نحب ثم نجلس في مكان هادئ نظيف ونكرر أسم الله الجامع ونقول بعد كل عشرة اللهم ياجامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمعني بمن أحب واجمع شملي ولم شعثي واصلح غائبي ياربي

اللهم ياجامع الناس ليوم لاريب فيه اجمعني بحبيبي صل الله علية وسلم كما جمعت بين الروح والجسد حرمنا منه يارب في دنيانا فلا تحرمنا بجمعنا علية يوم لاينفع مال ولا بنون الا من اتاك بقلب سليم اللهم هذا القلب وهذا الجمع بكرمك وجودك واحسانك ياربي

هناك تعليق واحد:

  1. اللهم ياجامع الناس ليوم لاريب فيه اجمعني بحبيبي صل الله علية وسلم كما جمعت بين الروح والجسد حرمنا منه يارب في دنيانا فلا تحرمنا بجمعنا علية يوم لاينفع مال ولا بنون الا من اتاك بقلب سليم اللهم هذا القلب وهذا الجمع بكرمك وجودك واحسانك ياربي

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.