أعلان الهيدر

الأحد، 11 أبريل 2021

الرئيسية التمرين ٧٧ تأمل أسم الله مالك الملك

التمرين ٧٧ تأمل أسم الله مالك الملك

 نقرأ في صلواتنا في اليوم والليلة أكثر من سبعة عشرة مرة ﴿مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ﴾

 فيذكرنا ربنا بأنه مالك لهذا اليوم وهو مالك الملك ﴿قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ المُلْكِ تُؤْتِى المُلْكَ مَن تَشَاءُ وَتَنزِعُ المُلْكَ مِمَّن تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَن تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَن تَشَاءُ بِيَدِكَ الخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ﴾

وهذا لإزالة توهم الناس أن المخلوق يملك نحن لانملك اي شئ وسنخرج منها كما دخلناها بلا اي شئ

 احساس المليكية الذي ملئ قلوب البشر ليس فقط في الجمادات بل في البشر 

اصبح كل منا يشعر بان اولاده ملكا له والزوج يشعر ان زوجتة ملكه وكأنه اشتراه والزوجه تشعر ان الزوج لها وحدها  كآنها اخذت صك عبوديته اعاذنا الله من هذا الشعور الذي يملئ القلوب بالغفلة  الاحساس باننا نملك شئ نحن لاشئ وبلاشئ وجئنا لهذه الدنيا بلا اي حول ولاقوة مالذي يوصلنا لهذا الاحساس الذي يغلق علي قلوينا معني عبودية ربنا مع اننا نكررها كل يوم ١٧ مرة ومع ذلك نعمل ونسير في حياتنا بلا ادني شعور به

 فكل ما سوى الله خَلق من خلقه يملكه ويتصرف فيه كيف يشاء بحكمته وليس لنا حق الاعتراض علية وان تم الاعتراض ولو بلمحة في القلب تآخذ اضعاف العقاب 

إن لم يتوجه القلب له وحده ويمتلئ بعظمة ملكه يدخل في امتحانات لا مثيل لها 

مالك الملك فهو يُحدث في قلوبنا خشوعا لله فيشعر بعظمته وقدرته على التصرف في ملكه يُشعرنا بالافتقار والاحتياج إلىه ويشعرنا بمدى ضعفنا

إكتمالنا به

 ان لانتوهم التصرف في الأشياء يقول الحبيب ﷺ : قال الله الكبرياء ردائي، والعظمة إزاري، فمن نازعني واحدا منهما قذفته في النار ولا ابالي اي كلما زاد خوفنا منه وشعرت قلوبنا بجلاله اخذت القلوب مكانها وانكسرت لعظمتة وخضعت تحت سلطانة  بدئت بالافتقار وترك التمسك بالاشياء واصبحت تدرك ان تعلقنا بالاشياء دليل علي نقص في عبوديتنا لله ودليل علي ان قلوبنا تفقد معني اسمة مالك الملك 

تمرين اليوم 

عملي بمعني سنشعر قلوبنا بان كل ماحولنا ليس ملكنا  واننا كلما كررنا هذا ستتمتلئ القلوب به فقط نقتنع باننا لا نملك شئ جلسة تأمل تضع قلبك علي الارض او بمعني اوضح تضع كل ما ملئت به قلبك علي الارض ان لم تفعل ذلك ستكون انت علي الارض وتصبح بلا قيمة لانك جعلت كل ماليس له قيمة بقيمة باصبحت انتا بلا قيمة 

ضع نفسك في وضعها الذي خلقت له عبد بلا مٌلك انتا مملوك ولست مَالك انت عبد ومااجمل هذا الشعور لانك عبد لرب كريم واسع يوسعك برحمتة يحن عليك بحنانة الام علي رضيعها فهنيئا لنا بهذا الشعور 

اللهم املئ قلوبنا بحقيقة العبودية لك وبافتقارها لك وحدك لاشريك لك اخرج من قلوبنا كل ماتعلقنا به يامالك الملك يامالك يوم الدين انظر لنا يوم الدين نظرة رضا لاتحاسبنا ابدا ونسمعها ياكريم ادخلوا جنتي بغير حساب ولا سابقة عذاب بحق حبيبك اسمعنا ندائك لحبيبك قم ياحبيبي من سجدة حمدك واشفع تشفع ياالله


  

هناك تعليق واحد:

  1. اللهم املئ قلوبنا بحقيقة العبودية لك وبافتقارها لك وحدك لاشريك لك اخرج من قلوبنا كل ماتعلقنا به يامالك الملك يامالك يوم الدين انظر لنا يوم الدين نظرة رضا لاتحاسبنا ابدا ونسمعها ياكريم ادخلوا جنتي بغير حساب ولا سابقة عذاب بحق حبيبك اسمعنا ندائك لحبيبك قم ياحبيبي من سجدة حمدك واشفع تشفع ياالله

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.