أعلان الهيدر

الجمعة، 1 يناير 2021

الرئيسية التمرين رقم 38 تأمل أسم الله الحكيم

التمرين رقم 38 تأمل أسم الله الحكيم

الحكمة ضد السفه وهي وضع الأشياء في مواضعها اللائقة بها

ولذلك كانت أحكام الله الكونية والشرعية والجزاء مقرونة بالحكمة ومربوطة بها

 فما أعطى الله شيئًا إلا لحكمة

 ولا أنعم بنعمة إلا لحكمة

 ولا أصاب بمصيبة إلا لحكمة

            وما أمر الله بشيء إلا لحكمة

                    {أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ 

فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ

ذكر الحكيم في أكثر من تسعين مرة

{وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ}

 {أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ}

 { فَاصْبِرُوا حَتَّى يَحْكُمَ اللَّهُ بَيْنَنَا وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ}

{كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ} 

 {يس * وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ} 

 { يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا}  

إكتمالنا بأسمة الحكيم لكي نصل به الي الخير الكثير

 حينما نتأمل الحكيم سيؤتينا الله الحكمة  لكنها بقدر اي كلما كان لكل منا نصيب بالتأمل فيما حوله سيصل بقدر تأملة الي حكمة الأشياء وكأن الحكمة شئ خفي لا يوري بالعين المجردة بل تراه بعين بصيرتك وكثرة التأمل تقوي البصيرة ويجعلها شارب نظرك بيكون حاد بقدر تأملك لحكمة الأشياء من حولك تقوي البصيرة تجعلك تري ماوراء الحدث تقرء مالا يقرء وتري مالايراه الآخرين الكل يحزن لشئ ما أصابهم اما من كان له نصيب من الحكمة يحول حزنة لغنيمة اي يتأمل مالمقصود بهذا البلاء يدقق النظر لصدق البصيرة نظر القلب له حس وهذا الاحساس يأتي بكثر التامل في الأشياء دقها وخفيها كلما كانت نظرتك أعمق زال حجم الألم او بمعني أدق تحول ألمك الي ألم مثمر 

  روى البخاري ومسلم من حديث ابن مسعود: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا حسد إلا في اثنتين: رجل آتاه الله مالًا فسلطه على هلكته في الحق، ورجل آتاه الله الحكمة فهو يقضي بها و يعلمها

إذا الحكمة تعلم

وعلمها لا يأتي في كتب بل بتفعيل ماتقرئة في الكتب كل الناس يقرئون ويعلمون ولكن القلة القليلة من يرزقها الله العمل بما تتعلمة وهذا هو الخير الكثير الذي قال الله فية ومن يؤتى الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا اي رزق العمل بالعمل 

كنت أظن أنه سهلة ولما لا وقد تعلمت شئ ما 

ما يمنعني من تفعيلة او هضمة فالعلم كالطعام 

الطعام يقوم البدن ويجعل يقوي علي العمل والجهد والعلم يقوي العقل ويجعل اكثر بصيرة والطعام حينما نأكلة بسرعة  ولا نمضغة جيدا يحدث تلبك معوي وقولون فلا يستطيع الهضم بسهولة ومشاكل كثيرة صحية من وراء ذلك

كذلك العلم كلما تعلمت بدون هضم العلم بالعمل به يجبلنة اي يقسو القلب تراكم المعلومات في العقل بلا تفعيل لها تقسو القلوب ولا تستطيع فهم الأشياء علي حقيقتها وكأنه في عالم تاني ومهما تعلم وقرء لا يصفو له حال ودائما في كدر العيش ولا يحدث اي تطور في حياتة كما هي وكأنها تجمددت علي وضع واحد كالحمار يحمل اسفارا شايل كتب كتير بيقرء كتير بلا عمل فيحدث  الملل 

والملل اكبر مصيبة لانة يجعلك فريسة للشيطان مسكت عدوك حبل يسحبك بيه لاعلي مراتب اليأس 

هي سلسلة خيط رفيع بمجرد مامسكتو اوصلك الي زل العبودية للاشياء التافه فتصبح حياتك تافهة بلا هدف وهم ما قال الله فيهم اولئك كالانعام بل هم اضل 

تمرين اليوم سيكون هضم

هناخد برشام اسباسمو لكي يتم هضم ماتعلمناها فيما سبق

لابد من هضم ما تعلمناه مش هنحدد توقيت زمني 

لكن هنحدد مشكلة معينه ونضع لها حل

 اي ورقة وقلم ونكتب فيها اكبر عيب بيتكرر معايا كل ما تسيبو ارجعلو له ونقرر نهضمو صح الصح

                ركز مع نفسك في عيب واحد بس 40 يوم 

واعمل كل حاجة لكي تحقق روجيتةالعلاج هذه  متخليش حاجة تخدك منها مهما حدث لف وارجع تاني كل ماتوه عن روجيتتك لف وارجع تاني متيأسش حتي تصل للعلاج لابد من الصبر والتركيز في مشوشات الطريق بمجرد ماتركز في اي شئ يقعدلك المشوشون

مررها متقفش خلي الفكرة تعدي خلي شعارك مررها عشان المرارة 

كل متعدي الافكار السلبية هتوصل اسرع وتخف بسرعة 

اللهم بحكمتك يا احكم الحاكمين ارزقنا الخير الكثير والرزق الوفير والقول السديد والعمل المديد الذي يمتدد إلينا في قبورنا ليكون نورا لنا من ظلمتها وفهمنا وعلمنا ماقصرت عنة عقولنا في فهمها اللهم فهمنيها كما فهمتها نبيك سليمان 








  

هناك تعليقان (2):

  1. اللهم بحكمتك يا احكم الحاكمين ارزقنا الخير الكثير والرزق الوفير والقول السديد والعمل المديد الذي يمتدد إلينا في قبورنا ليكون نورا لنا من ظلمتها وفهمنا وعلمنا ماقصرت عنة عقولنا في فهمها اللهم فهمنيها كما فهمتها نبيك سليمان



    ردحذف
  2. اللهم فهمنيها كما فهمتها نبيك سليمان

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.