أعلان الهيدر

الأربعاء، 21 أبريل 2021

الرئيسية اليوم العاشر تأملات الحكم العطائية

اليوم العاشر تأملات الحكم العطائية


الحكمة الثالثة

                       سوابق الهمم لا تخرق أسوار الأقدار

ننوي  فعل عبادة من العبادات أو عمل نويته بقوة وعزيمة ثم تفاجأ بانه تاه ويمكن نسيانه 

هل سألت نفسك لماذا؟

وتسعى  وتعمل بكل الاسباب ثم لا يتحقق لك ما تريد على الرغم من عدم التقصير

فهل سألت نفسك لماذا؟؟؟ 

هنا الجواب في هذه الحكمة العطائية : ( سوابق الهمم لا تسبق أسوار الأقدار)

السوابق جمع سابقة اي التسابق للخير في دنيا او اخره فقط نذكر ان الحكم العطائية تدعيم لعقيدتك وتوحيدك لله فحينما نتأمل في الحكم العطائية. كأننا نأخذ كورس مكثق في التوحيد لتقوية اليقيين في القلوب وغرز الله صح وبصدق خالص 

فمثلا الفلاح مكلف يفلح الارض يقول لية اتعب ارمي البذرة وخلاص فاذا قلت مش قادر اشتغل الذنيا شمس وحر  ربنا هيخليها تطرح منا رميت البذرة خلاص 

هذا سوء ادب مع ربنا طيب خلاص هسمع الكلام وهذرعها واتعب كل يوم انزل الغيط واسقيها واجيب اخري فيها لمده عام لكي احصل علي المحصول

                         طيب جيت اخر السنة لقتها مطرحتش ولا ثمرة حتي

 لاقيت كل تعب السنة بح مفيش اي نتيجة ولا اي محصول يعني تعبك راح في الارض ده كلامنا لما نفقد تآدبنا مع ربنا

 لكن القلة القليلة التي حينما يضيع مجهود بذلتة تفوض الامر لله  ترضي بكل اريحيه وتبتسم وتقول لله ما اخذ ولله ما اعطي حول الكرة في ثانية فوق لله

 همتة كانت صادقة فحينما لم يجد ثمارها رفع ايدو ووجهها لله انا ليس لي من الامر شئ إن كان هذا كلام رب الارض لحبيبه  ليس لك من الامر شئ 

فما بالي انا العبد الفقير الذي لا املك لنفسي ضرا ولا نفعا استيقظي يانفسي من الغفلة وتآدبي في حضرة الرب 

       والهمم جمع همة والمقصود الهمم السوابق 

الهمم العالية أي سريعة التأثير التي تنفعل عنها الأشياء

والهمة قوة انبعاث القلب في طلب الشيء والاهتمام به طاقة نور تنتشر في قلبك وتريد ان تمسك بالسماء 

فإن كان ذلك الهمه معرفة الله وطلب رضاه سميت همة عالية وإن كانت أمراً كطلب الدنيا سميت همة دنية من الدنيا تنحط بها فالهمة موقعها في قلوبنا ان كنت تطلب الدنيا للاخرة تطلب المال للجهاد بالمال فبها ونعم وستدخل بها في فلترة لكي تتأكد انتا من صدق همة قلبك

هنا يقول له ابن عطاء الله: إن همتك العالية في السعي وطاقتك العالية في تحصيل مرادك لا يسبق قدر الله ولا يخرق أسواره فأسواره منيعة

وما المطلوب مني اذا؟؟؟؟ 

أن تقف عند قدر الله ومراده ولا تضجر  لاتنتظر اي تقدير ولا حتي ماسعيت لتحصيلة رغم انك تعلم يقينا ان مرادك لله خالص مخلص  فإنما حصل لك ما حصل ومُنع عنك ما منع بقضائه وقدره فلا تشغل بالك كثيرا بعد ذلك فتحزن وتضجر على ما لم تأذن لك الأقدار بفعله

والمقصود منها ترضية العبد بقضاء الله وقدره والوقوف عند مراد الله بعد الأخذ بالأسباب في تحصيل المراد فهي حكمة توصلك للحكمة اي لو تحليت بها ستصل للحكمة التي ثمارها الخير الكثير ستصل اليها إن اخذتها هدف لحياتك ان تدرب قلبك علي هذا اليقين  

                   واﻷسوار جمع سور وهو السور المعروف الذي يحيط بالبلدة 

شبهه ابن ﻋﻄﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻘﺪﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺪﺭﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﻏﻴﺒﻪ عليك وعلي ﺑﺴﻮﺭ ﻣﺤﻜﻢ ﻋﺎﻝ ﻏﻠﻴﻆ يحيط بالبلدة فمهما أراد اﻷعداء أن يخترقوه من هنا أو هناك لن يستطيعوا ان يدخلوا اليها

أي فأنت لا تستطيع أن تلغي أو تقفز فوق أقدار الله  بهممك أو محاولاتك مهما أوتيت من براعة الحيلة وخوارق القوة انسي مهما فعلت لكي تصل لشئ لم يكتبة الله لك مستحيل تاخد حاجة من ربك هو لم يكتبها لك فتآدب سكن قلبك بما قضاه الله لك

 هذا هو الادب مع الله الرضا بكل شئ مهما كان 

ابن ﺁﺩﻡ ﺍﻛﺪﺡ ﻛﻤﺎ ﺗﺤﺐ ﻭﺍﺑﺤﺚ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺘﺎﺋﺞ كما تشاء ﻭﻣﺎﺭﺱ ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ في عالمها الذي أقامك الله فيه جهد استطاعتك ﻭﻟﻜﻦ ﻓﻠﺘﻌﻠﻢ ﺃﻥ

ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﻣﻬﻤﺎ ﻛﺎنت ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺒﺪﻭ ﻟﻚ انك اديت ماعليك فكن علي يقيين ان ماعند  الله باق فلا تنشغل بعمل غيرك انت عملك العبادة سواء في مصلاك او في مصنعك او في بيتك كاربة اسرة او في عمل  انت كلفت به المهم ان تضع الاسباب جانبا ووتعامل معها معاملة الا شئ هات اخرك واتبع الاسباب ثم اسند ظهرك علي مسبب الاسباب اعطاك ام لم يعطيك كن علي  يقين ان مافعلتة في بنك الحب الالهي حوش كويس فية وادخر لنفسك ليوم عصيب يوم لاينفع مالا لا بنون 

ليكن هذا البنك هو سندك علي الله وحده كل عمل عملتة ولم تحصل علي ماتريد فيه ابتسم وقل جميل لم يصرف بعد خلية في البنك خلي رصيدي يزيد محدش عارف بكرة في اية بكرة ده يوم العرض علي الله بكرة ده يوم دخولنا للتراب ويكون فرشنا تراب وغطائنا تراب من الاخر كل ما اخذت ثواب تعبك في الدنيا خاف وعلي العكس كل ماتعبت ولم تحصل علي المراد ابتسم لانه متحوشلك في وقت ذنقة 

نسئلك بنك للحب الالهي ندخر فيه كل ماتعبنا فيه ووجهناه لوجهك الكريم يارب الكرم في شهر الكرم اكرمنا بمدخراتنا في بنك حظنا وبشرنا بكل الخير  بمحصول الحب زدنا حبا وقربا وشوقا وطمعا فيما عندك وزهدنا في الفانية التي لاينفع فيها مالا ولا بنين الا من اتاك بقلب سليم اللهم سلامة القلب وسلامة اللقاء ياربي


هناك تعليق واحد:

  1. نسئلك بنك للحب الالهي ندخر فيه كل ماتعبنا فيه ووجهناه لوجهك الكريم يارب الكرم في شهر الكرم اكرمنا بمدخراتنا في بنك حظنا وبشرنا بكل الخير بمحصول الحب زدنا حبا وقربا وشوقا وطمعا فيما عندك وزهدنا في الفانية التي لاينفع فيها مالا ولا بنين الا من اتاك بقلب سليم اللهم سلامة القلب وسلامة اللقاء ياربي

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.