مناجاة يوم الجمعة

 يا رب افتح لنا فيه أبواب النصر والتأييد والصلاح والفلاح وإنقاذ الأمة مما حل بها من البلايا والآفات والرزايا يا رب، فإنك عقدت لنا بواسطته مجامع ندعوك فيها ونسألك فيها ونرتجيك فيها، وأنت الذي



أوحيت إليه يبلغنا فضلا منك وكرما {وإذا سألك عبادي عني فإني قريب ۖ أجيب دعوة الداع إذا دعان ۖ فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون} 
عجل برفع ما نزل أنت رحيم لم تزل ** من غيرك عز وجل ولاطف بالعالمين
 وسألتموه ودعوتموه؛ وحاشى أن يخيبكم وهو الذي وفقكم..
اقبلنا يا رب بأعلى  وأوسع قبول قبلت به من دعاك..
يا مجيب الدعوات، يا قاضي الحاجات: نور قلوبنا نورا يزداد إشراقه، وينفتح به في كل خير إغلاقه، وتعدنا فيه فيمن يكونون في رفاقه..
يا الله .. يا الله
أنت الذي أرسلته بالهدى ودين الحق وأرسيت لنا أنوار دلالته عليك طبقة بعد طبقة وحلقة بحلقة في سلسلة نورانية مباركة قدسية حتى نعمنا بشهادة أن "لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله"؛ فحققنا بحقائقها، واجعلنا من خواص أهلها، واسقنا كؤوس حقائقها ومعانيها، وشيد لنا مبانيها في كل قول نقوله وفعل نفعله ووجهة نتوجه بها إليك
يا الله.. سألناك، رجوناك، أملناك، يا من لا يخيب من رجاه، ولا يرد دعاء داع دعاه..
يا الله.. يا الله
لولا سر تجلي الله عليه وتخصيصه بهذه الخصائص التي بقيت بها في هذه الأمة هذه الخيرات لما غبطتنا ملائكة السماوات على هذه المجالس، ولما ما تداعت إليها تحفهم بأجنحتها إلى السماوات، ولما قال الله لهم: (ماذا يسألوني؟ ومم يستعيذون بي؟ ومما يطلبوني؟ وهل رأوني؟) ينشر الله لنا الفضل -لولا عنايته ولولا بعثته لهذا الحبيب- ما أدركنا من هذا شيء، ولا ذرة؛ لكنكم في دائرة كرمه، في دائرة جوده تجتمعون بين يديه في دائرة حبيبه ومصطفاه وتقولون " يا الله "..
أي المجامع يساوي هذه المجامع؟ مجامع من! إنس أو جن في غرب أو في شرق!
 وإذا انكشفت الستارة عرفتم قدرها، وعظم أمرها وشأنها عند ربها -جل جلاله وتعالى في علاه-!
يا رب في الذاكرين احشرنا، في المتحابين فيك احشرنا..
سيدي ومولاي: عبدك الصادق خير الخلائق قال: (ليبعثن الله أقواما على وجوههم النور على منابر النور على منابر اللؤلؤ يغبطهم الأنبياء والشهداء، ليسوا بأنبياء ولا شهداء، قالوا يا رسول الله حلهم لنا نعرفهم؟ قال لهم: المتحابون في الله من بلاد شتى وقبائل شتى يجتمعون على ذكر الله فيذكرونه) فنسألك بك وبرسولك وبإرساله إلينا وبمحبتك له ومحبته لك أن تجعلنا ممن أرادهم وأردتهم بهذا النبأ والخبر يا حي يا بر، يا ذا العطاء الأكبر، ومعهم في القيامة نحشر..يا الله.. يا الله.. يا الله
فقد رتبت في عجيب قدرتك أن تجمع من أهل الحس والظاهر من يكونون من القارات السبع كلها في منزل يقولون لك فيه "يا الله" ويتوجهون إليك ويتذللون بين يديك.. أعملت هذا عبثا؟ حاشاك! هذا ظن الذين كفروا؛ آمنا بك وبرسولك؛ عملته كرما، عملته رحمة، عملته فضلا، عملته إحسانا، عملت كل هذا جودا، عملت كل هذا امتنانا، عملت كل هذا لترتب عليه ما لا يخطر على بال..!

اللهم لك الحمد، اللهم لك الحمد..

بضعفنا وعجزنا نرفع أيدينا إليك نقول: زدنا من نوالك يا رب، وعاملنا بإفضالك يا رب، وأصلح جميع أحوالنا يا رب، وفرج كروب أمة نبيك محمد يا رب، واجعل شهر ربيع الأول في عامنا هذا من أعظم شهور ذكرى ميلاد نبيك محمد؛ رحمة لأمته، وتفريجا لكروباتهم، ودفعا للبلايا عنهم، وجمعا لشملهم، وتأليفا بينهم، ونصرا لهم على عدوك وعدوهم..

يا الله .. يا الله .. يا الله بفضلك إن توجهت ألوف وملايين قلوب إلى غيرك تطلب شيئا فهذه القلوب بفضلك إليك وحدك توجهت؛ موقنة أن الأمر لك، وأن الأمر بيدك، ولا مؤخر لما قدمت، ولا مقدم لما أخرت، ولا رافع لما خفضت، ولا خافض لما رفعت، ولا معز لما أذللت، ولا مذل لما أعززت، وأنه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، لا إله إلا أنت؛ بأسرار ألوهيتك وربوبيتك اقبل جمعنا ومن يسمعنا قبولا تاما حسنا..

يا الله.. يا الله.. يا الله
 يا الله أنت الأكبر.. فكبروا رب العرش وقولوا: "الله أكبر"، تكبر معكم ملائكته في السماوات والأرضين وما بينهما وقولوا: "الله أكبر"، اجعل اللهم بسرها كيد كل عدو لك ولرسولك يدحر، فقولوا جميعا للعلي الأكبر: "الله أكبر"..

سمعت ورفعت.. الله ينظر إلينا، الله يقبل علينا..

يا من هو أكبر وليس غيرك كبير، يا حي يا قدير، يا سميع يا بصير، يا لطيف يا خبير: بحماك نستجير من عذابك وغضبك ومن كل سوء في الدنيا والمصير، اربطنا بالبشير النذير والسراج المنير ربطا لا انحلال له أبدا، واجعلنا بقربه وقربك من أسعد السعداء..

يا الله .. يا الله .. يا الله .. برحمتك يا أرحم الراحمين..

وعبدك هذا طلب لوالديه أن تهديهم للإسلام اللهم فاهدهم، اللهم فاهدهم، اللهم فاهدهم، وانشر دينك في شرق الأرض وغربها على رغم كل كابر ومعاند وفاجر وكافر يا حي يا قيوم...

يا الله .. يا الله .. يا الله

سبحان الذي أباح لكم أن تذكروا اسمه! ووفقكم أن تخاطبوه باسم تهتز له السماوات العلا ومن فيهن! "الله" "الله" "الله"

       "الله" "الله" "الله"

أقرب إليكم من حبل الوريد، وهو المبدئ المعيد، الفعال لما يريد، ذو العرش المجيد..

 بصدق توجهوا إليك قولوا: "يا الله"

لا تسود وجها من هذه الوجوه يوم لقائك.. يا الله..

يا الله: لا تختم لمن قالها معنا إلا بأكمل الحسنى..

 يا الله .. يا الله.. يا الله..

اسم ربي! اسم ربي! اسم ربي! ورب كل شيء، نادوه، واطلبوه، وادعوه، وارتجوه..

 نعم الرب ربنا، نعم الحسب حسبنا..

يا الله .. يا الله

أنت لقلبي ولقلوبهم فأصلحها، طهرها، نورها، وصفها، ونقها عن جميع شوائبها وجميع معائبها.. يا الله

أنت لأسرنا، وأهلينا وأولادنا، أصلحهم، أهدهم، خلصهم من ظلمات الشر وأهل الشر والوقوع في خدائع أهل الضرر من كل من كابر وجحد وأنكر..

يا الله.. يا الله.. يا الله

أنت لخاتمة كل واحد منا ومنهم، يا الله أنت لخاتمة كل واحد منا ومنهم، يا الله أنت لخاتمة كل واحد منا ومنهم.. فاختم لنا بأكمل حسن الخاتمة.. يا الله.. يا الله.. يا الله
وتوجهوا إليه جميعا، وهو الذي يغيث ويدرك بالغوث سريعا، لا إله إلا هو.. وقولوا


سيدي ومولاي: عبدك الصادق خير الخلائق قال: (ليبعثن الله أقواما على وجوههم النور على منابر النور على منابر اللؤلؤ يغبطهم الأنبياء والشهداء، ليسوا بأنبياء ولا شهداء، قالوا يا رسول الله حلهم لنا نعرفهم؟ قال لهم: المتحابون في الله من بلاد شتى وقبائل شتى يجتمعون على ذكر الله فيذكرونه) فنسألك بك وبرسولك وبإرساله إلينا وبمحبتك له ومحبته لك أن تجعلنا ممن أرادهم وأردتهم بهذا النبأ والخبر يا حي يا بر، يا ذا العطاء الأكبر، ومعهم في القيامة نحشر..يا الله.. يا الله.. يا الله
#الله 
#ولدالهدي 
#المولدالنبوي_الشريف 
#صلواعلية 
#جمعة_مباركة 

تعليقات

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة