اليوم ١١ من الأربعون جوهره من نور كتاب الله نستضئ ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا


قصة يونس عليه الصلاة والسلام في سورة الأنبياء 

استشعر أن سيدنا يونس حال تعرضنا له جميعنا

ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا ۖ فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات بإذن الله ۚ 

مأمن أحد إلا والله لم يجعل له عليه حجة لكي

 لا يكون للناس علي الله حجة

أي أننا جميعا تم اصطفائنا

وتم التصنيف علي حسب حال كلا منا

منهم من ظالم نفسه تذوق طعم القرب ذاق معلقة عسل وأبي إلا يكمل اغتر اوتكبر أو اوأُعجب بنفسه اووووو المهم أنو متحملش الاصطفاء وظلم نفسه

ومنهم مقتصد

يعني شوية يفوق ويرجع لربنا وشوية يقع وده أغلب الحال لينا جميعا

ومنهم سابق بالخيرات بإذن الله

يعني دليل إنك لسة في سلم الاصطفاء إنك بتسارع بالخير أي خير يعرض عليك تسارع فيه والدرجة الاعلي إنك تبدأ بالمبادرات الخيرية بمعني أيدك كلها خير

اللهم اجعلنا منهم ياربي اللهم اجعلنا مفأتيح للخير أجر الخير على أيدينا اجعلنا مباركين أينما كنا

طيب آية بيحصلنا ؟

ربنا عملنا سورة كاملة وسمها بأسم نبي من أنبيائه لية ؟ يونس

علشان ده وضع طبيعي فمتخفش

طبيعة البشر خطائين

طبيعيتنا كلنا لازم نغلط بس الشاطر آل لما يغلط يعتزر بمعني

فنادي في الظلمات

حِس انك في ظلمةخاف من ظلمة قبرك

هتعرف تنادي صح هتعرف تعترف بخطئك صح

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

            بيها تحل كل عقده في حياتك

سيدنا يونس غلط وربنا ادانا المثل

آية غلطو ؟

             فظن أن لانقدر عليه يعني اتعشم في ربنا

 آوي وقال ربنا مش هيعقبني وغضب ومشي

 وسبلهم البلد كلها

 بدون أمر من ربه

يعني يغضب عادي سيدنا موسي غضب

 ومزق كتاب ربنا 

ولم يرمي في بطن الحوت

لأنه غلط ورجع بسرعة

سيدنا يونس أما غضب تتبع العضب فعل آخر

 أنو خد قرار المشي بدون إذن

ويعني الغضب أدي لحركة الترك لقومه

فأراد الله أن يضرب به المثل لنا

 حتي لا نصل لهذه المرحلة من الإعجاب بالنفس حتي

 تظن أن لك شأن عند الله

فمن وجد لنفسه شأن فلا شأن له

دي قاعدة عند ربنا

والمنكسريين مهما عملوا وغلطوا ربنا بيسمحهم

 وتكون توبتهم سهلة

طيب قصة ظالم لنفسه دي بتتعب قلبي اوي لان محدش فينا مظلمش نفسو في حتت كتير
ومش بيعرف يقوم منها تاني
 ال داء القرب اما بيتم استبعادو بيجلو كسره كده في قلبو مش سهله تداو
طب دي علاجها ايه؟
الحل انه اولا يعرف ايه ال حصل سبب مشكلتو كان فين بالظبط لان المعرفه نور
عرف مكان المشكله يبقى ٥٠٪ انفكت وده مش سهل انك تحط ايدك على مكان الألم لان ده بيكون في العقل الباطن مستخبي وعاوز قوة صدق انك تقدر تخرج للعقل الواعي وتخدو وترميه او تعدلو ده يبقى حلينا نص المشكله
النص التاني نقسمو نصين الأول انك تاخد قرار انك مش هتعمل كده تاني وانك مستحيل تقع في نفس الفخ ده
والنص التاني انك تبدء حلم جديد الجديد ديماً بيمسح القديم ويعينك على التحفيز وقلبك بيصصح ويفوق
وانك تمسح مرحلة المتخاذل دي من حياتك نهائياً وكأنها لم تكن متقعدش كل شويه تفتكر فيها ده شغل شيطان عشان يكسرك أدام نفسك كل متفوق  وتقوم يفكرك بخيبة املك فترجع تاني للانتكاسه مهو عرف نقط ضعفك خلاص العبها صح معاها بقه وماتخليش ليك كالو يدوسلك  عليه كل شويه عشان يوجعك انتا رميتها وخلصت وربنا سمحك وخلصت ديما خلي خلصت تطلع منك بقوة عشان ماتديش لنفسك شماعه تركن عليها خلصت يعني شغل عمل جاد همه تُحي أُمه اما ال بيتكسر أدام نفسو مستحيل يحس ان ليه شأن عظيم وان ربنا مكرمه وان العالم كله ممكن يتغير لو هو اتغير
واحنا اتفقنا من اول الأربعين ان هدفنا نخرج واحنا حد تاني حد نفسك تكونوا من زمان
اللهم لك الحمد شكرا فحنن علينا روح نبيك وعطف علينا قلب نبيك واجعلنا من رفقاء نبيك بجاه سيدنا محمد إستخدمنا فيما تحب وترضى وإجعلنا من عتقائك في هذا الشهر الكريم ياكريم 

تعليقات

  1. اللهم لك الحمد شكرا فحنن علينا روح نبيك وعطف علينا قلب نبيك واجعلنا من رفقاء نبيك بجاه سيدنا محمد إستخدمنا فيما تحب وترضى وإجعلنا من عتقائك في هذا الشهر الكريم ياكريم

    ردحذف

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة