أعلان الهيدر

الثلاثاء، 31 مارس 2020

الرئيسية تحميل كتاب متى نصر الله

تحميل كتاب متى نصر الله


هذا الكتاب يثير في النفس حركة تفاعل
 بمجرد قرائتة سيتحسن داخلك
لانة يعتبر نسخة مصغرة من كتاب احياء علوم الدين
 للامام العزالي رحمة الله علية 
نتمني من الله ان ينال اعجابكم






لكي نصل لنصر الله يجب ان ننصر رسول الله ونتعلم مقومات الحب الحقيقي

حبك يُلهِمُنَا
    من يدفعهم عنى وله الجنة   
       وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللَّه          العمل يحيى القلوب


1-   امة واحده 
2-   حب الحبيب حبك يلهمنا 
                                                                  وهل حبه فرض عين؟ أم كفاية؟     
                                                                  ولماذا نحبه؟              وكيف نحبه؟
إجابة أخر سؤال وهو كيف نحبه؟؟

و مقتدى الإيمان بالرسول هو اقتفاء أثره لأنه الترجمان الحي لما في كتاب الله إن المعلومات النظرية التي لم ينقلها العمل من دائرة الذهن إلى واقع الحياة تشبه الطعام الذي لم يهضم
مثال المناورات لطلبة الكليات العسكرية
إن العمل يحيى القلوب
الإتقان كيف ولماذا؟؟
لماذا إتقان؟ لان العمل يُحيى القلوب
(إن الله يحب إذا عمل أحدكم عمل أن يتقنه)
وصف في مفهوم المسلم هذا الوصف يتعلق بقربان إلى الله تعالى يفوز بها في الدنيا والأخر فهو قربه      الإتقان هو عبادة الإحسان وهو أن تعمل العمل وتستشعر بان الله
لما كانوا صحابة رسول الله  يوسوا  القبر فأشار أن  أحسنوا تسوية هذا القبر آما وان هذا لا ينفع الميت ولا يضره  إلا أن الله يحب إذا عمل أحدكم عمل أن يتقنه
اى أن الإتقان ليس هدفه المصلحة! أو أن أُتقن لان صاحب العمل يراني ! الله الله الله يراك ! أتخشى الناس فالله أحق أن تخشاه!!
فهو ليس وسيلة لتحسين الدخل{وَفِي السَّمَاء رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ } الذاريات
بل هو وسيلة لنا للارتقاء فهو قربة إلى المولى تبارك وتعالى
لان السعي إلى الرزق عبادة والاعتماد على هذا السعي معصية
يذكر الإمام النووي عامل طلب منه أن يصنع شيء فأنجز الطلبيه  وسلمها فلما عاد إلى بيتة فقال إني لم أحسنها فلما أصبح ذهب للذبون وقال له خذ هذه فقد أحسنتها لك فان الأولى غير متقنة
فشكرة الرجل فرد علية هذا الرد الرائع :
لم اعمل لأجلك
بل قضاء لحق الصنعة
 كراهة أن يظهر من عملي عمل غير متقن
 فمتى ظهر هذا فقد كفرت بنعمة الله على
 فهي نعمة من الله
وشكري لهذه النعمة هو إتقانها
 فهذا كفر للنعمة وأخاف أن يسلبني الله هذه النعمة
فهو جهاد للنفس للترك ما تريد إلى ما يريد الله
فهي قمة القربات
هو بذل الوسع لإحكام الصنعة تأليف كتاب صناعة  تصليح السيارات محاسب طبيب مهندس عامل نظافة سباك فران اى شيء
لإخراجها على أحسن وجه ممكن
وهذا يعنى انك تستشعر رؤية الله على الدوام
فلإتقان يطلب الأمانة الوفاء بالوعد الإخلاص الصدق كلها أخلاق وهذا الذي بعث به الحبيب أتدرى الحبيب بعث لكي يعلمنا الإتقان فدليل حبه أن أتعامل بالإتقان مع كل ما حوا ليا في كل شيء
أمراه تصلى وتصوم لكنها تؤذى جيرانها هي في النار
فهي تؤدى صورة العبادة ولأنها لم تُحققها فظهر هذا في أخلاقها إذا العبادة تعنى أخلاق في كل شيء
إذا المقياس لنهضة الأمة هو الإتقان في كل شيء
لماذا إذا فتح المسلمون شيء يُغلق لماذا لا توجد صناعة ناجحة بين المسلمين لماذا ولماذا ولماذا؟؟؟
لان المسلمون في حاجة أن يرجعوا ما تعلموه من الحبيب
لما بحثوا عن لماذا  المسلمون فشلوا فى إقامة مصنع سيارات ؟؟؟
وجدوا أن العامل بدل أن يضع 10 مسامير وضع 5 لكي يسرق هو ويعمل لنفسه شغل!!!
يا مسلمين نحن بحاجة إلى أخلاق العمل لتنتهض امتنا
نفعا للعالم.كنت خير امة أخرجت للناس مهمتنا أن نخرج للناس بالأخلاق المحمدية بشكل عملي في مصنعنا وفى أسواقنا وفى مدارسنا وفى وفى وفى
العالم نشات فيه مؤسسات تقوم على الرزيلة منظمات للمخدرات تجارة الخمور كلها تجارات مدمرة للإنسان أصبحت تتوسع إلى الحد الذي تصل فيه تجارة المخدرات اكبر من تجارة الطعام
وهذا خراب في العالم أنا وأنت السبب وسنسأل عنة؟ الرشاوى  الخيانات الغش  النصب ووو
تضيع أخلاق العمل ستصل إلى تدمير العالم
وكل هذا سببه تقصيرنا في حب الحبيب لهذا جئنا في بيت الله لنحل مشاكلنا ...
قيمة العمل في الإسلام...
 (وما خلقت الجن والأنس إلا ليعبدون)
لقد اقتصر العالم الاسلامى على صورة النُسك وهى تعنى اصقاط الفرض عن عاتقي كي لا أُحاسب ولو حققنا روح هذه العبادة!!
 و هي حقيقة العبادة لوصلنا إلى اعالى الدرجات في الدنيا والآخرة !!فالصلاة المفروضة كم تأخذ من وقتك؟ نصف ساعة فى اليوم ساعة !
و23 ساعة خالية عن العبادة القصد من خلقك العبادة ان تعبد الله في اليوم ساعة !
كم تصوم ؟؟ شهر باقي الأشهر خالية عن العبادة !!
 أمر غير معقول
فهذا حيز صغير إذا مفهوم العبادة أوسع ومعنى هذا أن تعيش مع الله في سائر حياتك
 أن تكون مع الله في السوق  فسوق المسلمين كمصلى المصلين
أنى لا احتسب عند الله في نومي ما احتسبة في يقظتي
يقول الحبيب(مر على النبي رجل فرأى أصحاب رسول الله من جلدة ونشاطه  فقالوا يا رسول الله لو كان هذا في سبيل الله؟
فقال الحبيب إن كان خرج يسعى على ولده فهو في سبيل الله وان كان خرج يسعى على أبوين فهو في سبيل الله وان كان خرج لنسفه ليعفها فهو في سبيل الله وان خرج رياء فهو في سبيل الشيطان)
اى أن عملك جهاد يا من تبحثون عن الجهاد!!
لان جاء أحدكم بحزمة يحتطب بها أفضل له من يسأل الناس آتيت رسول الله فقال أقف ياقبيصة إن المسألة لا تحل إلا لا احد ثلاث رجل تحمل أحمالا ورجل أصابته جائحه اجتاحت ماله (حريق خسارة مفاجئه)
ورجل أصابته فاقة سيفقد بسببها حياته اشترط لها شرط حتى يقوم أصحاب العقول لقد إصابته فاقة 
(اى شهداء)   فما سواهن من المسالة ياقبيصة سحت يأكلها صاحبها

كم اليوم من المسلمين يسال لكماليات لتجويز ابنة أو ابنته؟

كيف ننصر الله ونحن بخلاء علي انفسنا في نصرنا عليها
نحن مهومون امام انفسنا
هنا سنقف علي العقبات التي تحول بيننا وبين النصر علي النفس اولا حتي نستوعب اهمية النصر عليها وسنري ان رؤيتنا تغيرت بمجرد متقرئ هذا الكتاب ستتغير فورا فما بالك لو مارسته مع نفسك 
اتمني لكم قرائة ممتعة




هناك تعليقان (2):

  1. جزاكم الله خيرا .. جعله الله في ميزان حسناتكم

    ردحذف
  2. يا إلهي .. اللهم انفعنا بما علمتنا .. شكرا حبيبتي 😍😍

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.