١٤ رمضان واردات تأملات يحبهم

الشوق نار محرقة للذنوب 

           واحب ان احرق ذنوبي بالشوق لحبيب روحي صل الله علية وسلم


الله تعالي يحبنا 
               ويريد ان نأتية بالإحسان لا بالبلاء 

حينما يبتلينا كي نعود له 
                                    ونتذكر انه المحبوب الأوحد 
فيأتي لنا بامثلة المحبين الفاني 
                               كي يذكرك بالمحب الباقي
وبضددها تتميز الاشياء

                                           هنا فقط أشعر بقلبي يلتهب بحبه
حينما اري المحب الفاني يتفاني في حب الفاني
                                                   أشعر بمغصة في قلبي 
واحترق شوقا لحبيبي الباقي
                                  وأتعجب 
لماذا يذهبون للفاني ويتألمون به




ولا يشعرون ان الألم هذا لايرضي ربهم
بل الله تعالي أصابهم حتي يرجعهم له
ويشعرهم بماحذرنا منه مرارا وتكرارا 
                                             فتربصوا
وهذا الوعيد جاء لمن أحب شئ من 8 اشياء الحلال
 التي فرضها الله علينا في سورة التوبة اية 24 التي تكلمنا عنها سابقا في سلسلة  جواهر القرآن 
فما بالكم بمن يعشق الفاني
               وكيف لا يرجع للباقي 

وهو ابتلاه ليرجع لله 
ومع ذلك لم يذده البلاء الا بعدا
وتأمل  حال المحبين 
             سواء الذين في بداية الحب
 أو بمن ذاقوا مرارة الفراق نريد أن ننزل من الخلوة للجلوة اي نجلوا صدأ قلبونا ونستغل الشهر الكريم لعل القلب يفهم ماخلق له ان يذوب شوقا لمن خلقه

حب الفاني يذهب العقول  
                                         ويندمج فيه حتي تسلبة عقلةولكن لو تأملنا يحبهم تخجل من نفسك ان قلبك مال لغير المحبوب الاأوحد الواحد الاحد الذي قالها لنا جميعا ليذوب القلب منها يحبهم اي بدء هو بالنظره الاولي التي توزيب القلب
 هو البادئ للحب هو من يحبنا وبناء علي حبه لنا نري انفسنا نحبه اي حينما يلتهب قلبا شوقا لربك اعلم انها علامات يحبهم اي حينما تسئل ربك أتحبني ياربي فهو يحبك كلما سئلته عن شئ اعلم ان الجواب يكمن في سؤالك له   
                 
 فكيف بي وقد احبب من احبه الله 
من فوق سبع سموات
 وكتب علي باب جنتة اسمة
 ولم يأذن لاأحد بدخول الجنة ولا بدء الحساب ال بشفاعتة
                            ماذا أقول أنا المغرمة بحبيب لم أراه ولم اعاشره الا من خلال قصته
ولكن دق قلبي بحبه
 وتوترت اعضائي حينما قرئت سيرتة لأول مرة 
فظللت اقرء واقرء واقرء كامراهقة صغيرة تكتب اسم حبيبها علي ورقة وتمذقها خوفا من أن يراها احد
فكيف بي وانا غارقة في بحر من الحزن علي فراقة 
واحن شوقا ليوم لقائنا علي الحوض

ويلتهب صدري بفراق من أحببته
 وانتظر متي يؤذن لي باللقاء
                                     وادعوا ربي ان يكون يوم لقائي به يوم زفاف لا يوم حزن وفراق الأحبةوصحبة الذي تلئلئت كلمات حبه له عملا لا قولا فقط وقال إذا شربت ارتويت 
      
                                      يا الله ارجوا لقائة في الدنيا قبل الآخرة 
الصديق الصدوق المحب المحبوب الحقيقي
                                     فاللهم لكل من أحب بصدق للفاني اللهم اللهب قلبه لحب الباقي
                             ‏الشوق مثل الطيب..
              برفان من أفخر الأنواع واغلاها
 كل م يحترق يزيد طيبه! ـــــ
استأنثوا بالله يؤنسكم
 كلما ازدت نقائا أرتفعت للسماءِ  ‎
ㅤㅤ     فنقوها بالبعد عن الفاني

كل شيء ينتظر وقت
كل شيء قدّره الله بميعاد لا وردة تتفتح قبل وقتهاولا شمس تشرق قبل حينه
َ‏إن شعرت يومًا أن روحك ابتعدت عن الله
فتوقف لِلحظة
وارفع يديك إلى السميع المُجيب وردد :
اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمعنا بحبيبك ياربي كما جمعت بين الروح والجسد اللهم لكل من احب بصدق للفاني اذق قلبه حلاوة الحب للباقي وافني قلبه عن من سواك ياربي  واذقنا حلاوة يحبهم حتي نتنعم في ربيع ويحبونه بشهرك الكريم اكرم قلوبنا بتذوق حلاوة الحب لك والفناء عن من سواك يا ارحم الراحمين 

 
 

تعليقات


  1. وارفع يديك إلى السميع المُجيب وردد :
    اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمعنا بحبيبك ياربي كما جمعت بين الروح والجسد اللهم لكل من احب بصدق للفاني اذق قلبه حلاوة الحب للباقي وافني قلبه عن من سواك ياربي واذقنا حلاوة يحبهم حتي نتنعم في ربيع ويحبونه بشهرك الكريم اكرم قلوبنا بتذوق حلاوة الحب لك والفناء عن من سواك يا ارحم الراحمين

    ردحذف
  2. اللهم قبلة حياة لإحياء قلوبنا من وهم الحياة الزائلة الي حقيقة الآخرة الباقية ورد ارواحنا بنظرة حنانة ننال بها شرف الحب في قلوبا الهبتها نار الشهوات اللهم نظرة اللهم قبلة للحياة اللهم رحمة لكل عبادك ياربي غافلهم وعاصيهم ومتمردهم كل أرضك وسمائك تنال شرف نور حضرتك بجاه حبيبك ياحي ياقيوم احي امتة أمة دعوتة وأمة اجابتة ياربي

    ردحذف

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة